الأخباررياضات أخرى

وابل من الانتقادات تنتظر مورى رئيس أولمبياد طوكيو بسبب تصريحاته عن النساء

عاصفة انتقادات في انتظار رئيس ألعاب أولمبياد طوكيو

ذكرت تقارير محلية إعلامية اليوم الثلاثاء، أن اللجنة المنظمة لأولمبياد طوكيو 2020 ستعقد اجتماعًا استثنائيًا لمجلس الإدارة خلال الأيام القليلة المقبلة بعد الجدل الكبير حول تعليقات يوشيرو موري، رئيس ألعاب طوكيو، عن النساء.

وقالت صحيفة “نيكان” اليابانية، إنه لا توجد خطط لمناقشة استقالة موري خلال الاجتماع، لكنه قد يتعرض لوابل من الانتقادات بسبب تعليقاته الأخيرة.

وأثار موري، جدلاً داخل وخارج اليابان بسبب تصريحاته بأن النساء يتحدثن كثيرًا، وهي تعليقات أدلى بها خلال اجتماع للجنة الأولمبية اليابانية وتراجع عنها لاحقًا، واعتذر لكنه رفض الاستقالة من منصبه.

وبعد تعليقات موري، ذكرت صحيفة “شونيتشي شيمبون” أن حوالي 390 شخصًا من المتطوعين استقالوا من مناصبهم، بينما تلقت اللجنة المنظمة المحلية أكثر من 4500 شكوى.

وقالت سيكو هاشيموتو، وزيرة الأولمبياد اليابانية صباح اليوم الثلاثاء ردًا على سؤال حول التعامل مع استقالة المتطوعين: “نتعامل مع الأمر بجدية شديدة”.

وأبعدت الشركات الراعية نفسها أيضًا عن تعليقات موري، وقالت شركة نيبون لايف العملاقة للتأمين إنها تشعر “بالإحباط” من التعليقات وأوضحت ذلك إلى اللجنة المنظمة للألعاب.

وكشف استطلاع للرأي أجرته وكالة كيودو اليابانية للأنباء يوم الأحد عن أن قرابة 60% من اليابانيين يعتقدون أن موري رئيس اللجنة المحلية المنظمة لأولمبياد طوكيو غير جدير بتولي منصبه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
P