الأخبارالدوري الأسبانيشخصيات رياضية

هازارد يؤكد أن الإصابة ليست نهاية العالم ولها فوائد أخرى وأن عائلته تدعمه

هازارد: الإصابات ليست نهاية العالم.. وأنا محظوظ للغاية

أكد البلجيكي إيدين هازارد، نجم ريال مدريد، أن الإصابات ليست نهاية العالم، مشيرًا في الوقت ذاته إلى أنه كان يشجع آرسنال.

وقال هازارد، في تصريحات نقلتها إذاعة “كادينا كوبي” الإسبانية: “عندما أتعرض للإصابة وأضطر إلى البقاء في المنزل تساعدني عائلتي في تجاوز الأمر، لذلك أنا محظوظ للغاية”.

وأضاف: “الإصابات ليست نهاية العالم، لأنني أستطيع قضاء الوقت مع عائلتي وأطفالي، عندما تكون مصابًا وحدك، قد يكون الأمر صعبًا، لكن عائلتي تدعمني”.

وتابع: “عندما تكون مصابًا يمكنك القيام بأشياء كثيرة، يمكنك العمل لتتعافى بشكل أسرع، لكن الإصابات التي عانيت منها تتطلب وقتًا للشفاء، وعليّ فقط الانتظار والعمل بجد لكي أتحسن، فعندما أكون في المنزل يمكنني أيضًا الاستمتاع بالوقت مع العائلة”.

وأكمل: “عمري 30 عامًا وأشعر أنني بحالة جيدة، وآمل أن ألعب 5 أو 6 سنوات أخرى”.

وعن علاقته بمدربه زين الدين زيدان، قال: “زيدان كان قدوتي في الطفولة، لم يكن لدينا لاعبين جيدين في المنتخب البلجيكي كما هو الآن، لذلك كنت أشاهده هو وهنري في ذلك الوقت”.

وأردف: “من الصعب عليّ الاعتراف بذلك بسبب علاقتي بتشيلسي، ولكنني حقًا أحببت آرسنال في ذلك الوقت، كان لديهم لاعبين كبرت معهم مثل بيريز، ويلتورد وفييرا”.

وختم: “انضممت إلى ليل لأنه يلعب في دوري أعلى من الدوري البلجيكي، في ذلك العمر لم أكن أعتقد أنني سأصبح لاعبًا من الكبار، لكن عندما وصلت إلى ليل كنت أفضل لاعب هناك، وبدأت في اللعب مع الكبار وبدأت أفكر في أن أصبح محترفًا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
P