الأخباررياضات أخرى

مونديال اليد | لماذا تلعب روسيا تحت اسم الاتحاد الروسى فى مونديال اليد ؟

لماذا لم يظهر العلم الروسي في مونديال مصر لكرة اليد؟

تعجب كثيرون من ظهور المنتخب الروسي باسم مختلف في منافسات بطولة العالم لكرة اليد، التي تحتضنها الأراضي المصرية، ودون ظهور علم بلاده على مدار المنافسات.

ويشارك المنتخب الروسي تحت اسم “منتخب الاتحاد الروسي لكرة اليد” في المجموعة الثامنة التي تضم إلى جواره منتخبات سلوفينيا، بيلاروسيا وكوريا الجنوبية، وتحت شعار الاتحاد الروسي للعبة، وليس علم بلاده.

كما تحول الاختصار الرسمي للمنتخب الروسي في البطولة، من الاختصار المعتمد في المعتاد بالمنافسات الرياضية “RUS” ليظهر في منافسات بطولة العالم الحالية لكرة اليد باختصار “RHF”.

وضمن منتخب الاتحاد الروسي لكرة اليد تأهله للدور الرئيسي، بعدما تعادل مع نظيره البيلاروسي في المواجهة الأولى، وحقق فوزًا مفاجئًا على المنتخب السلوفيني في الجولة الثانية.

ويعود سبب حرمان روسيا من ظهور اسمها وعلمها في منافسات مونديال اليد إلى تنفيذها واحدة من أقسى العقوبات الرياضية في التاريخ، حيث قررت المحكمة الرياضية الدولية العام الماضي حرمان روسيا من المشاركة في جميع الأنشطة الرياضية لعامين، مقلصة العقوبة الأصلية التي وقعتها الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات، والتي نصت على حرمان روسيا من المشاركة بالمنافسات الرياضية لأربع سنوات.

وجاءت العقوبة بعد تورط الكثير من الرياضيين المنتمين لروسيا في وقائع تعاطي منشطات، في عمليات وصفتها الوكالة الدولية لمكافحة المنشطات بالممنهجة، وهو ما أدى لحرمان روسيا من المشاركة في جميع المنافسات الرسمية عالميًا.

ونصت العقوبة التي وقعتها المحكمة الرياضية على أن ملابس الرياضيين الروس يجب أن تخلو من كلمة “روسيا” ما لم تكن مصحوبة بعبارات مثل “رياضي محايد” أو مصطلحات مشابهة.

كما تم حرمان المنتخب الروسي من سماع النشيد الوطني لبلاده كما هو معتاد قبل المباريات، ويتم استبداله بالموسيقى الرسمية للاتحاد الدولي لكرة اليد، خلال المباريات التي يشارك بها منتخب “الاتحاد الروسي”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
P