الأخباررياضات أخرى

منظمو أولمبياد طوكيو يقدمون الاعتذار عقب تصريحات مورى المُسيئة للنساء

منظمو أولمبياد طوكيو يعتذرون بسبب “الإساءة للنساء”

اعتذر منظمو أوليمبياد طوكيو 2020 ودورة الألعاب الباراليمبية، اليوم السبت، للمتطوعين الذين سيشاركون في الحدث الرياضي عبر رسالة إلكترونية، ما جاء بعد استقالات عديدة جراء التصريحات التي أدلى بها رئيس اللجنة المنظمة يوشيرو موري واعتبرت مسيئة للنساء.

وتعبر الرسالة، عن الاعتذار العميق من جانب اللجنة المنظمة إزاء التعليقات غير المناسبة التي تتعارض مع الروح الأوليمبية.

وقالت الرسالة: “نريد الاحتفال بحدث يساهم في تحقيق مجتمع يتم فيه التعرف على اختلافاتنا العديدة، وقبولها بشكل طبيعي”.

وأضافت: “نتمنى أن تنجح البطولة معكم. نأمل بصدق أن نتمكن من مواصلة السير معا”.

وكان موري (83 عاما) قد قال في اجتماع استثنائي للجنة الأوليمبية اليابانية كانت تتم فيه مناقشة زيادة عدد النساء الأعضاء من 20% حاليا إلى 40%: “سمعت أحدهم يقول إننا إذا قمنا بزيادة عدد النساء في المجلس، فعلينا تنظيم وقت التحدث بطريقة ما وإلا فلن ننتهي أبدا”.

واعتذر موري علنا الخميس بعد تصريحاته المزعومة ضد النساء، والتي أثارت انزعاجا واسع النطاق قبل الدورة التي من المقرر أن تدشن في 23 يوليو/تموز المقبل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
P