الأخبارالدوري الإنجليزي

ليفربول يستعيد توازنه بالفوز على توتنهام بثلاثية

0
(0)

 ليفربول يستعيد بريقه بثلاثية في توتنهام

حسم ليفربول، قمة مباريات الجولة العشرين من عمر الدوري الإنجليزي الممتاز، بالتغلب 3-1 على مضيفه توتنهام هوتسبير، مساء اليوم الخميس.

سجل ثلاثية ليفربول، روبرتو فيرمينو وأرنولد وساديو ماني في الدقائق (45+4) و47 و65، بينما سجل هدف السبيرز، إميل هويبرج في الدقيقة 49.

وبتلك النتيجة، رفع ليفربول رصيده إلى 37 نقطة في المركز الرابع، بينما تجمد رصيد توتنهام عند 33 نقطة في المركز السادس.

بدأ ليفربول، المباراة بقوة، بعدما مرر صلاح كرة مميزة لماني الذي انفرد بالحارس لوريس، لكنه سدد بغرابة بجوار القائم في الدقيقة الثانية.

وجاء الرد سريعًا من توتنهام في الدقيقة الثالثة، بافتتاح التسجيل بعدما مرر كين، كرة متقنة لسون الذي انفرد بأليسون، وسدد كرة أرضية سكنت الشباك، إلا أن حكم المباراة ألغاه بداعي التسلل بعد الرجوع إلى الفار.

وهدأت المباراة في الدقائق التالية، قبل أن يسدد فيرمينو، كرة من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 21، تصدى لها لوريس.

ومرة أخرى، رد السبيرز بسرعة بعدها بدقيقة واحدة بانطلاقة سريعة لسون، وصل من خلالها إلى منطقة الجزاء، قبل أن يسدد كرة أمسك بها أليسون.

وتبادل ماني، الكرة مع صلاح بصورة مميزة في الدقيقة 24، بعدما أرسل المصري بينية مميزة للسنغالي، انفرد على إثرها بلوريس، مسددًا كرة على الطائر، تألق الحارس الفرنسي في التصدي لها.

وواصل ماني، إهدار الفرص بعدما تلقى تمريرة مميزة من فيرمينو داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 42، ليسدد كرة قوية تصدى لها لوريس.

وافتتح ليفربول، التسجيل في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع، بعدما أرسل ماني، عرضية مميزة لفيرمينو داخل منطقة الجزاء، ليسجل بسهولة في الشباك، لينتهي الشوط الأول بتقدم ليفربول 1-0.

ومع بداية الشوط الثاني، أجرى مورينيو، تبديلين بنزول لاميلا ووينكس على حساب هاري كين وأورييه، بينما دفع كلوب، بفيليبس على حساب ماتيب.

وبدأ ليفربول، الشوط الثاني بقوة، وسدد صلاح كرة قوية من داخل منطقة الجزاء، ذهبت أعلى العارضة.

وبالفعل نجح ليفربول في إضافة الهدف الثاني في الدقيقة 47، بعدما سدد ماني من داخل منطقة الجزاء، وتصدى لوريس للكرة، قبل أن يتابعها أرنولد بتسديدة قوية سكنت الشباك.

ولم يتأخر رد توتنهام ونجح في تقليص الفارق، بعدما أطلق هويبرج صاروخية من على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 49، لم يتمكن أليسون من التصدي لها.

وسجل صلاح، الهدف الثالث لليفربول في الدقيقة 56، قبل أن يعود الفار ويلغي الهدف، بسبب وجود لمسة يد على فيرمينو في بداية الهجمة.

واصل ليفربول، زحفه تجاه مرمى توتنهام، بتسديدة من فيرمينو من الجانب الأيمن لمنطقة الجزاء في الدقيقة 64، مرت بقليل إلى جوار القائم.

ونجح ليفربول في إضافة الهدف الثالث وقتل المباراة في الدقيقة 65، بعدما أرسل أرنولد عرضية متقنة من الجانب الأيمن، تابعها ماني من داخل منطقة الجزاء بتسديدة قوية سكنت شباك لوريس.

وحاول تياجو، تسجيل هدف مشابه لهويبرج في الدقيقة 71، إلا أن تسديدته ذهبت بعيدًا عن المرمى.

وفي محاولة للعودة في نتيجة المباراة، دفع مورينيو بجاريث بيل على حساب بيرجوين في الدقيقة 81، وقبلها دفع كلوب، بجونز على حساب تياجو.

وأجرى كلوب، التبديل الثالث في الدقيقة 87، بنزول أوريجي على حساب فيرمينو، ولم تشهد الدقائق التالية أي جديد لينتهي اللقاء بفوز ليفربول (3-1).

How useful was this post?

Click on a star to rate it!

Average rating 0 / 5. Vote count: 0

No votes so far! Be the first to rate this post.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
P