الأخبار

كارثة :”الأوليمبياد في خطر”.. طوكيو تعلن الطوارىء بسبب كورونا

أعلن يوشيهيدي سوجا رئيس وزراء اليابان حالة طوارىء في العاصمة طوكيو والمناطق المحيطة بها، بسبب تفاقم أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد بالبلاد خلال الأسابيع الأخيرة.

وشهدت طوكيو عددًا قياسيًا من حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد مؤخرًا، وازدادت مخاوف مسؤولي اليابان بشأن انتشار السلالة الجديدة للمرض، والتي تبين أنها أكثر قابلية للانتشار بين البشر.

وقال سوجا في تصريحات نقلتها شبكة “سكاي نيوز” اليوم الخميس: “لقد أصبح الوضع مقلقًا بشكل كبير في جميع أنحاء البلاد، لدينا شعور قوي بحجم الأزمة.”

وأضافت الشبكة ذاتها أنه من المتوقع اتخاذ قرار بشأن دورة الألعاب الصيفية، المنتظر أن تحتضنها طوكيو في الفترة بين 23 يوليو و8 أغسطس المقبلين، والتي تأجلت من صيف العام الماضي بسبب الأزمة ذاتها.

وتمتد حالة الطوارىء المنتظرة في طوكيو ومحافظات سايتاما، كاناجاوا وتشيبا التي تمثل حوالي 30% من سكان البلاد، بين الثامن من يناير الحالي والسابع من فبراير المقبل.

وكان سوجا تعهد في وقت سابق بإجراء دورة ألعاب أوليمبية آمنة تمامًا، كما كانت هناك دعوات لحصول جميع الرياضيين المتنافسين على لقاح كورونا، كما شدد سياسيون يابانيون على ضرورة المضي قدمًا تجاه إقامة دورة الألعاب الأوليمبية، رغم الشكوك العديدة التي أحاطت بتنظيم الحدث.

ومن المخطط أن يشارك ما يقرب من 15 ألف رياضي في دورة الألعاب الأوليمبية المقبلة، ينتمون لـ 205 دول، بالإضافة إلى عشرات الآلاف من الأجهزة الفنية والمسؤولين وكبار الشخصيات وكذلك ممثلي رعاة الحدث ووسائل الإعلام.

ولم يتم الإعلان بشكل رسمي حتى الآن حول إمكانية استقبال أعداد من الجماهير خلال المنافسات، وكذلك إمكانية السماح للجماهير من الخارج بدخول البلاد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
P