الأخبارالدوري الإنجليزي

في قلب أنفيلد.. يونايتد يجبر ليفربول على قبول التعادل ويحافظ على صدارته لبريميرليج

حافظ نادي مانشستر يونايتد على صدارته لترتيب فرق الدوري الإنجليزي الممتاز “بريميرليج”، بعدما تعادل مع مُضيفه، ليفربول، مساء اليوم الأحد، سلبيًا، بالجولة 18 من المسابقة.

وشهدت المواجهة دفاعًا قويًا من مانشستر يونايتد ومحاولات خاطفة على مرمى ليفربول، في الوقت الذي استحوذ فيه أصحاب الأرض على الكرة لكن بوجود صعوبة في اختراق الدفاع نحو المرمى.

وارتفع رصيد مانشستر يونايتد إلى النقطة 37 في صدارة ترتيب المسابقة أمام ليستر سيتي الوصيف برصيد 35 نقطة، بينما يتواجد ليفربول في المرتبة الثالثة برصيد 34 نقطة.

ملخص المباراة

شهدت الدقائق الأولى من المواجهة ضغطًا مكثفًا من ليفربول على دفاع مانشستر يونايتد، حيث نجح الريدز في تشكيل خطورة أولى عن طريق روبيرتسون في الدقيقة الثالثة الذي وصل لداخل منطقة الجزاء لكنه حول الكرة في الشباك الخارجية.

فرصة جديدة سنحت لليفربول في الدقيقة 14 من اللقاء بعدما سدد ألكانترا كرة ارتطمت في أقدام مدافعي يونايتد، لترتد إلى روبيرتسون الذي كان خاليًا من الرقابة لكنه صوب الكرة أعلى العارضة.

وبعد دقيقتين فقط، أهدر ليفربول فرصة تسجيل محققة بعد تمريرة أرضية طولية تلقاها ماني قبل أن يمهدها إلى فيرمينو الذي كان في مواجهة المرمى من خارج منطقة الجزاء، لكنه صوب الكرة بجوار القائم الأيمن لدي خيا.

الخطورة الأولى ليونايتد جاءت بعد مرور 33 دقيقة، بعدما حصل الفريق على خطأ خارج منطقة جزاء ليفربول ليصوبها فيرنانديز ببراعة لكنها مرت بجوار القائم الأيمن لأليسون.

ورد ليفربول سريعًا بعد دقيقة واحدة بإنطلاقة رائعة لمحمد صلاح من الجانب الأيسر، ليحول كرة إلى فيرمينو في مواجهة المرمى لكنه صوب كرة ضعيفة للغاية بين يدي دي خيا.

وفي أولى المحاولات الحقيقية على المرمى في الشوط الثاني، سدد ألكسندر أرنولد كرة أرضية من على حدود منطقة جزاء مانشستر يونايتد في الدقيقة 55، لكنها جاءت ضعيفة بين يدي دي خيا.

وأجرى أوله جونار سولشاير المدير الفني لمانشستر يونايتد تبديل أول في الدقيقة 61 بعدما دفع بإدينسون كافاني بدلًا من مارسيال.

وكاد صلاح أن يسجل أول أهداف ليفربول في الدقيقة 62 بعدما تلقى تمريرة من فيرمينو داخل منطقة الجزاء، ليصوب كرة أرضية لكنها مرت بجوار القائم بعد ارتطامها بدفاع يونايتد لتتحول إلى ركنية لم تشكل خطورة على المرمى.

وانطلق راشفورد بالكرة في الجانب الأيسر للملعب ليمرر كرة إلى لوك شو الذي حول عرضية أرضية داخل منطقة جزاء ليفربول، ليسددها فيرنانديز أرضية نحو المرمى لكن أليسون تألق في التصدي لها بقدمه مع الدقيقة 75.

ورد ليفربول على هجمة يونايتد في الدقيقة 78 بعد تصويبة قوية من ألكانترا من خارج منطقة الجزاء كادت أن تسكن أقصى الزاوية اليمنى العُليا للمرمى، إلا أن دي خيا تألق في إبعادها عن شباكه.

وتألق أليسون في الحفاظ على نظافة شباكه مرة أخرى في الدقيقة 83 بعد كرة إنفرد خلالها بوجبا به تمامًا ليطلق تصويبة قوية من داخل منطقة الجزاء، لكن الحارس البرازيلي أبعدها لركنية.

تشكيل ليفربول: أليسون بيكر – أندرو روبيرتسون – فابينيو – جوردان هندرسون – ترينت ألكسندر أرنولد – تياجو ألكانتارا – جيجي فينالدوم – شيردان شاكيري – محمد صلاح – روبيرتو فيرمينو – ساديو ماني.

تشكيل مانشستر يونايتد: ديفيد دي خيا – لوك شاو – هاري ماجواير – فيكتور لينديلوف – آرون فان بيساكا – ماكتومناي – فريد – بوبل بوجبا – برونو فيرنانديز – ماركوس راشفورد – أنتوني مارسيال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
P