الأخبارشخصيات رياضية

عقوبة ميسى التى تنتظره عقب الطرد أمام بلباو

ميسي مُهدد بعقوبة قاسية بعد طرده أمام بلباو

حصل ليونيل ميسي، نجم نادي برشلونة، على بطاقة حمراء، خلال المباراة التي جمعت بين البارسا وأتلتيك بلباو، مساء اليوم الأحد، في نهائي كأس السوبر الإسباني.

وانتهى اللقاء بفوز أتلتيك بلباو بثلاثة أهداف لهدفين ليظفر الفريق الأندلسي باللقب للمرة الثانية في تاريخه، مع العلم أن المرة الأولى كانت أيضاً ضد برشلونة في عام 2015.

وقبل دقائق من نهاية المباراة، حصل ميسي على بطاقة حمراء مباشرة أثبتت صحتها تقنية الفيديو، بعدما تورط النجم الأرجنتيني في الاعتداء دون كرة على أسيير فيلاليبري، مهاجم أتلتيك بلباو.

وبحسب صحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية، فإن ميسي مهدد بالغياب عن 4 مباريات بسبب حصوله على بطاقة حمراء ضد أتلتيك بلباو، حيث تنص المادة 98 من لائحة الانضباط، على أن أي مرتكب لمخالفة جسيمة، سيتعرض لإيقافٍ يتراوح بين 4 و12 مباراة.

وأشارت الصحيفة المذكورة، إلى أن كل شيء سيعتمد على ما كتبه الحكم خيسوس خيل مانزانو في تقريره للمباراة، كما أن القرار النهائي سيكون بيد لجنة الانضباط باتحاد الكرة الإسباني.

وإذا اعتبرت لجنة المسابقات لقطة ميسي، اعتداءً بسيطاً، فإن الإيقاف سيكون لمباراتين فقط، على أن يتم تنفيذ العقوبة في كأس السوبر القادم إن استمر اللاعب الأرجنتيني مع برشلونة.

أما إذا اعتبرتها اعتداءً خطيراً، فإن الإيقاف سيكون 4 مباريات، وسيبدأ تنفيذ العقوبة منذ مباراة برشلونة القادمة ضد إلتشي، وهكذا بحسب تسلل المباريات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
P