الأخبار

طبيب مصري تربع على عرش الشطرنج ويلعب لثلاث أندية أوروبية

منذ طفولته الأولى، قرر ألا يسير في الطرق التقليدية المعروفة سلفا، واختار أن يمضي في طريق شغفه مدفوعا بموهبة حقيقية وذكاء مُتَّقِد، ليصنع باسم أمين أسطورة مصرية وعربية في لعبة الشطرنج، بعد أن حاز كل الألقاب الدولية في اللعبة، بمجهود فردي وبعزيمة لا تلين.

باسم أمين هو طبيب مصري (32 عاما)، ورغم أنه ليس حديث العهد بالبطولات والألقاب الكثيرة التي حصدها، لكن تدوينة لأحد رواد مواقع التواصل الاجتماعي سلطت عليه الضوء مؤخرا، ليصبح حديث الجميع في مصر وخارجها.

بدأ مشواره مع اللعبة في طفولته المبكرة، وحقق أولى البطولات في عمر السادسة، ووصل إلى أن أصبح أول عربي وإفريقي يدخل تصنيف أفضل 100 لاعب في الشطرنج، ويصنف رقم 32 في يونيو 2019، ورقم 42 في يناير 2021، كل هذه النجاحات لم تجعل أمين يندم على استقالته من وزارة الصحة، وهجر مهنة الطب.

أمين عندما كان صغيرا بالسن
أمين عندما كان صغيرا بالسن

يحكي أمين لموقع سكاي نيوز عربية، قصة بدايته مع اللعبة، عندما لاحظ والده الطبيب، ميله إلى الهدوء وألعاب البازل (الفك والتركيب)، فبدأ تعليمه الشطرنج في عمر الرابعة، ولاحظ والد أمين قدرة ابنه على استيعاب اللعبة بشكل مذهل.

يعود أمين بالذاكرة إلى نقطة التحول في رحلته مع لعبة الشطرنج، عندما كان في الخامسة من عمره، وأثناء اللعب مع والده سقطت رقعة الشطرنج على الأرض، فعرض عليه والده بدء جولة جديدة، فما كان من الطفل الصغير إلا أن أخبر والده بأن لا حاجة للبدء من جديد، لأنه يحفظ أماكن كل قطع الشطرنج على الرقعة قبل سقوطها، ومن هنا قرر الوالد جلب المدربين للطفل الموهوب، ليضع قدمه على طريق مهيب من البطولات والنجاحات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
P