الأخبارالدوري السعودي

شاموسكا هل ينجح في تجربة “الليوث”؟

0
(0)

شاموسكا “الرحّالة والمشاكس”.. هل ينجح في تجربة “الليوث”؟

أثار إعلان نادي الشباب، تعاقده مع المدرب البرازيلي بريكليس شاموسكا، لمدة موسمين، العديد من علامات الاستفهام، حول هذه الخطوة، التي يرى البعض أنها قد تكون خطوة للوراء؛ بسبب تجارب المدير الفني السابقة، في المملكة وخارجها.

المدرب البرازيلي يُعاب عليه عدم البقاء طويلًا في أي تجربة يخوضها، فهو “دائم الترحال”، لدرجة أن البعض أطلق عليه لقب “الرحّالة”.

شاموسكا قاد الفيصلي إلى تحقيق أول إنجاز في تاريخه، عندما تغلب على التعاون 3-2، في نهائي كأس الملك 2021، الأسبوع الماضي.

وحضر شاموسكا إلى السعودية، مدرباً للفيصلي، أواخر 2018، وفي أبريل 2019، تولى تدريب الهلال لفترة قصيرة، قبل أن يعود إلى الفيصلي مجددًا.

ويرى البعض أيضاً، أن من عيوب شاموسكا، إنه يُقحم النادي الذي يتولى تدريبه، في أزمات ومشاكل، فعندما كان مدربًا للفيصلي، أثار أزمة كبرى مع العالمي؛ عندما قال: “سأواجه النصر بـ10 لاعبين، لأني واثق من الفوز”.

وأثار تصريح شاموسكا وقتها، حالة من الغضب العارم والاستياء في الوسط الكروي السعودي، وبين جدران نادي النصر، قبل أن يضطر مدرب الشباب الجديد، للاعتذار عن هذا التصريح، والتأكيد على أنها كانت “مُزحة”، ليس أكثر.

إدارة الشباب من جانبها، ترى أن شاموسكا هو أنسب خيار في الفترة الحالية، لأنه على دراية تامة بالدوري السعودي والمنافسات المحلية والقارية والملاعب، لذا هو الأنسب لقيادة الليوث، الفترة المقبلة، خاصة وأن الفريق سيُشارك في دوري أبطال آسيا، النسخة المقبلة، بعدما حل ثانياً في جدول ترتيب الدوري السعودي، خلف الهلال الذي توّج باللقب.

How useful was this post?

Click on a star to rate it!

Average rating 0 / 5. Vote count: 0

No votes so far! Be the first to rate this post.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
P