الأخبارشخصيات رياضية

سكولارى الرحالة ينقذ كروزيرو ويرحل بالتراضى

سكولاري يغادر منصبه بعد إنقاذ كروزيرو

ترك لويز فيليبي سكولاري مدرب البرازيل والبرتغال السابق تدريب نادي كروزيرو، بالتراضي، بعد أن تولى المسؤولية لثلاثة أشهر فقط أنقذ خلالها النادي المنافس في دوري الدرجة الثانية البرازيلي من الهبوط للمرة الثانية على التوالي.

وتعاقد النادي مع سكولاري مدرب تشيلسي وجريميو وبالميراس السابق، في أكتوبر/ تشرين الأول من العام الماضي، حين كان الفريق وقتها في المركز 19 بين 20 فريقا بالدوري برصيد 12 نقطة من 15 مباراة.

وبعد توليه المسؤولية في عقد لعامين تغيرت حظوظ الفريق.

ويحتل الفريق حاليا المركز 12 في الدرجة الثانية بعيدا عن منطقة الهبوط، لكنه لا يملك أي فرصة للصعود المباشر إلى دوري الأضواء.

وخلال 21 مباراة خاضها كروزيرو تحت قيادة سكولاري حقق تسعة انتصارات وتعادل ثماني مرات وخسر في أربع مباريات.

وقال كروزيرو في بيان “نجح سكولاري وفريقه المعاون في إعادة الفريق للطريق الصحيح خلال واحدة من أكثر الفترات الصعبة في تاريخ النادي”.

وقاد المدرب الرحالة البرازيل للتتويج بلقبها الخامس في كأس العالم في 2002.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
P