الأخبارالدوري الإنجليزيشخصيات رياضية

سقوط مورينو و انتصار كلوب

0
(0)

نقطة تحول.. الفار وإصابة كين يقلبان رأس مورينيو أمام كلوب

سقط توتنهام هوتسبير أمام ضيفه ليفربول، في الجولة العشرين من الدوري الإنجليزي الممتاز، لتتواصل عقدة الريدز للفريق اللندني.

وسجل الفريقان، 4 أهداف، في مباراة انتهت بفوز ليفربول 3-1، إلا أن الشباك اهتزت في 5 مناسبات.

و هذا التقرير يستعرض ، أبرز نقاط التحول التي قادت يورجن كلوب مدرب الريدز، لتحقيق فوز ثمين على حساب جوزيه مورينيو:

لعبت تقنية الفيديو، دورا كبيرا في أحداث اللقاء، ورحمت مورينيو وكلوب من سيناريوهات مؤلمة.

ولم تمر سوى 3 دقائق فقط، حتى تلقى ليفربول صدمة مؤلمة عندما سجل الكوري الجنوبي هيونج مين سون، هدفًا بعد تمريرة من هاري كين.

إلا أن تقنية الفيديو تدخلت، وأشارت بوجود تسلل ضد سون، ليفلت كلوب ورجاله من طعنة نافذة، بينما حرم مورينيو من تولي زمام المبادرة، ودفعة معنوية هائلة لصالح فريقه.

وزاد الطين بلة، على المدير الفني لتوتنهام، بأن فريقه تلقى هدفًا سجله روبرتو فيرمينو، في الوقت بدل الضائع للشوط الأول، ليطعن مورينيو مرتين في بداية الشوط الأول ونهايته.

سيناريو الشوط الأول لم يكن مؤلمًا على الفريق اللندني ومدربه من حيث الأهداف فقط، بل بدأ توتنهام الشوط الثاني دون نجمه وقائده وهدافه، هاري كين بسبب الإصابة.

وبخروج كين ودخول الأرجنتيني إيريك لاميلا بدلًا منه، تقلصت الأنياب الهجومية للسبيرز، وزاد الطين بلة بتسجيل ليفربول هدفا ثانيا لألكسندر أرنولد بعد مرور دقيقتين فقط.

ورغم أن بيير هويبرج، قلص النتيجة لتوتنهام سريعا، إلا أن سيناريو اللقاء رفض الابتسام لمورينيو.

وتدخلت تقنية الفيديو مجددا، وألغت هدفا ثالثا لليفربول سجله محمد صلاح، إلا أن توتنهام لم يستغل هذه الفرصة الثمينة سواء في قلب النتيجة أو الخروج بنقطة التعادل على الأقل.

وفي الدقيقة 65، أسقط ساديو ماني، أصحاب الأرض بالضربة القاضية بتسجيل الهدف الثالث.

ورغم تبقي ما يقرب من نصف ساعة على انتهاء اللقاء، إلا أن مورينيو تردد كثيرا في الاستعانة بأسلحته الهجومية على مقاعد البدلاء، حيث لم يشرك البرازيلي لوكاس مورا، بينما شارك النفاثة الويلزي، جاريث بيل، في وقت متأخر.

How useful was this post?

Click on a star to rate it!

Average rating 0 / 5. Vote count: 0

No votes so far! Be the first to rate this post.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
P