الأخبارالدوري المصري

حوار يلا كورة.. كاسونجو: مصدوم من رد فعل مسئولي الزمالك.. ولن أذهب للفيفا لشكوى النادي

كابونجو كاسونجو محترف أجنبي استقدمه الزمالك في صيف 2017 قادمًا من صفوف الاتحاد السكندري بعد موسم مميز قدمه رفقة “زعيم الثغر” وهو ما جعل مسئولي القلعة البيضاء وقتها يحاولوا الحصول على الهداف الكونغولي.

كاسونجو كان من بين الاسماء المهمة في صفوف الزمالك قبل أن يرحل اللاعب على سبيل الإعارة لفريق الوداد البيضاوي المغربي في الموسم الماضي إلا أن المحترف الأفريقي عاد للقلعة البيضاء بعد أن وجد صعوبة مع عملاق المغرب من حيث المشاركة.

صاحب الـ26 عامًا عاد للزمالك في يناير 2020 حيث تواجد مع الفريق الأبيض سواء في فترة التتويج بلقب السوبر المصري أو الأفريقي إلا أن اللحظة الأهم لكاسونجو كان من خلال الوصول للمباراة النهائية في دوري أبطال أفريقيا قبل الخسارة من الغريم الأهلي بهدف مقابل هدفين.

“يلا كورة” تواصل مع مهاجم الزمالك السابق للحديث عن تجربته مع القلعة البيضاء وأزمة مستحقاته وصدمة تعرض لها بعد قرار الرحيل ورسالة أخيرة للجماهير.

وإليكم تفاصيل الحوار على الشكل التالي:

– في البداية كيف رحلت عن نادي الزمالك؟

قضيت أفضل أيام حياتي في مصر ولكن في النهاية أنها كرة القدم ويجب علينا قبول ما يحدث من مستجدات.

– ما شعورك بعد علمك بالرحيل عن صفوف الفريق؟

بالتأكيد حزنت لأن نادي الزمالك بالنسبة لي هو بيتي وليس مجرد فريق كنت ألعب معه.

– كيف انتهت علاقتك بنادي الزمالك؟

علاقتي بنادي الزمالك ستظل موجودة حتى بعد رحيلي عن صفوف الفريق، ولكن مصدوم من رد فعل بعض المسؤولين في النادي.

– لماذا تشعر بالصدمة من المسؤولين في نادي الزمالك؟

مصدوم من مسؤولي الزمالك لأن كل ما طلبوه مني قمت بتنفيذه بالحرف الواحد من أجل حبي وارتباطي بالنادي وجماهيره، ولكن لم أحصل على مستحقاتي المتأخرة حتى الآن.

– هل وعدك نادي الزمالك بصرف مستحقاتك بعد إنهاء التعاقد؟

نعم تلقيت العديد من الوعود واتواصل معهم منذ 15 يناير وفي كل مرة يُقال لي موعد جديد دون فعل حقيقي.

– هل طلبت من وكيلك الحديث مع إدارة نادي الزمالك من أجل مستحقاتك؟

وكيلي يتواصل معهم ولكن لا يوجد أي حل منهم حتى الآن، أنا أعتبر نفسي واحد من جماهير نادي الزمالك، ولن أفعل مثلما فعل اللاعبين الأجانب السابقين بشكوى النادي في فيفا ولكني أريد حقوقي ومستحقاتي كما وعدني المسؤولين في النادي.

– ما الرسالة التي تحب أن توجهها إلى مسؤولي الزمالك؟

كما قلت لك أنا أحب الزمالك ولن أقوم بشكوى النادي وأريد أن يفعلوا ما وعدوني به وصرف مستحقاتي لدى النادي، فهم يومياً يقولوا لي مستحقاتك ستصل لك غداً وذلك لم يحدث.

– هل تعرضت للظلم برحيلك عن الزمالك؟

المسألة لن تحسب بهذا الشكل ولكني كنت ومازلت مرتبط بنادي الزمالك وفي النهاية هذه هيّ كرة القدم من الوارد أن ترحل عن فريقك في أي وقت.

– كيف انتقلت إلى دوري الدرجة الثانية التركي؟

تلقيت العديد من العروض خلال الفترة الماضية، ولكني فضلت الإنتقال إلى بولو سبور وأسعى بكل ما أملك أن أظهر بأفضل شكل ممكن خلال الفترة المقبلة.

 

– هل من الممكن أن تعود للدوري المصري مرة آخرى في الموسم المقبل؟

أنا الأن كل تركيزي مع فريقي الجديد، ومن الوارد أن يحدث أي شيء في المستقبل.

– حدثني عن ذكرياتك مع نادي الزمالك؟

أمتلك الكثير من الذكريات في نادي الزمالك، في كل مباراة أو تدريب أو بطولة أتذكر كل شخص تعاملت معه، انه بيتي وكل الموجودين في النادي أصدقائي.

– من اللاعب الأقرب لك في نادي الزمالك؟

الجميع قريب لي وأتواصل مع أغلب اللاعبين حتى الآن ولكن عبدالله جمعة قريب إلى شخصيتي بشكل أكبر.

– ما هيّ اللحظة الأصعب لك مع نادي الزمالك؟

اللحظة الأصعب هيّ خسارة بطولة دوري أبطال أفريقيا، كنت أتمنى أن أساهم في الفوز بها وإسعاد الجماهير ولكننا لم نكن موفقين في هذه المباراة، بعد خسارة النهائي شعرت بالصدمة لفترة كبيرة لأني كمشجع للنادي قبل لن أكون لاعب كنت اتمنى الفوز بالكأس.

– هل تتابع مباريات الزمالك حتى الآن؟

نعم أتابع جميع مباريات الفريق وادعم زملائي في الزمالك بشكل متواصل.

– في النهاية .. وجه رسالة إلى جماهير نادي الزمالك؟

أشعر بالامتنان لجماهير نادي الزمالك العظيمة فهم خير مثال للانتماء، أحبهم من كل قلبي واشكرهم على كل الدعم التي وجدته منهم خلال وجودي في النادي وبعد رحيلي، أنا الآن واحد منهم أتمنى التوفيق للزمالك في كل المباريات والبطولات القادمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
P