الأخبار

حسين لبيب يوضح الإجراءات الطبية لمواجهة كورونا فى مونديال اليد

إجراءات طبية مشددة في مونديال اليد

أعلن حسين لبيب، مدير بطولة كأس العالم لكرة اليد، أنه تقرر أن تحضر الجماهير بنسبة 20%، من سعة الصالات المغطاة، التى تستضيف البطولة، وهي صالات ستاد القاهرة و6 أكتوبر والعاصمة الإدارية وبرج العرب.

وقال حسين لبيب، في تصريحات للمركز الإعلامي للاتحاد المصري، اليوم الأربعاء، إنه تم الاتفاق مع الجهات المعنية ومن بينها وزارة الصحة المصرية على حضور هذه النسبة من الجماهير.

وأكد: “وذلك حرصا على سلامة الجماهير، في إطار الإجراءات الاحترازية، في مواجهة تفشى وباء فيروس كورونا، والتي تقرر الالتزام بها خلال البطولة التي تحتضنها مصر خلال الفترة من 13 إلى 31 كانون ثان/يناير”.

وأضاف أنه تم بنجاح تجربة نظام الفقاعة الطبية، الذي سيطبق خلال أيام البطولة، على المنتخب الياباني خلال وصوله إلى مطار القاهرة مساء الاثنين الماضي، وفي مباراته مع المنتخب مساء الثلاثاء.

وزاد: “هذا النظام يتضمن إجراءات احترازية صارمة، منذ وصول المنتخبات المشاركة إلى مطار القاهرة وفي فنادق الإقامة وفي الصالات المغطاة أثناء المباريات، وأثناء العودة إلى فنادق الإقامة، وخلال الإقامة بها وحتى مغادرة المطار عائدين إلى بلادهم بعد انتهاء البطولة”.

وقال حسين لبيب: “لاعبي المنتخبات المشاركة في البطولة ومدربيها وإدارييها ومرافقيها، لن يسمح لهم بالاختلاط بأي شخص خارج القاعة الطبية”.

وذكر مدير البطولة أنه تم إعداد مستشفيات مصغرة، بها معامل تحاليل وأجهزة أشعة، لرعاية كل المنتخبات المشاركة وإجراء الفحوص الطبية الخاصة بفيروس كورونا.

وأتم: “وذلك لضمان عدم إصابة أي شخص مشارك في البطولة، ومحاصرة وعلاج أي حالة إصابة يتم اكتشافها، لعدم انتقال العدوى إلى الآخرين من لاعبين وإداريين ومرافقين وحكام وغيرهم”.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
P