الأخبارالدوري الإنجليزي

تشيلسى يتخطى فولهام بصعوبة

فوز شاق لتشيلسي على فولهام المنقوص

استغل تشيلسي النقص العددي في صفوف مضيفه فولهام، ليتغلب عليه بصعوبة 1-0 مساء السبت، ضمن الجولة التاسعة عشر من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وسجل مايسون مونت هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 78، عاما بأن فولهام لعب الشوط الثاني كاملا بعشرة لاعبين، بعد طرد لاعبه أنتوني روبنسون أواخر الشوط الأول.

ورفع تشيلسي رصيده إلى 29 نقطة ليرتقي إلى المركز السابع، فيما استقر فولهام بالمركز الثامن عشر برصيد 12 نقطة.

واعتمد مدرب تشيلسي فرانك لامبارد على طريقة اللعب 4-3-3، حيث وقف الألماني أنطونيو روديجر إلى جانب البرازيلي تياجو سيلفا في عمق الخط الخلفي، وتواجد سيزار أزبيليكويتا على الجهة اليمنى وبن تشيلويل على اليسرى، وأدى جورجينيو دور لاعب الارتكاز بمساعدة من ماتيو كوفاسيتش، فيما تحرك مايسون مونت، خلف ثلاثي الهجوم المكون من حكيم زياش وكريستيان بوليسيتش وأوليفييه جيرو.

في الناحية المقابلة، لجأ مدرب فولهام سكوت باركر إلى طريقة اللعب 3-5-2، حيث تكون الخط الخلفي من الثلاثي أولا أينا ويواكيم أندرسن وتوسين أدارابيو، وتواجد كيني تيتي على الناحية اليمنى وأنتوني روبنسون على اليسرى، وأدى هاريسون ريد دور لاعب الارتكاز، فيما تحرك بوبي دي كوردوفا-ريد وأندري-فرانك زامبو أنجويسا، خلف ثنائي الهجوم إيفان كافاليرو وأديمولا لوكمان.

وهاجم تشيلسي مبكرا بغية إحراز هدف التقدم، فأطلق مونت تسديدة إثر تمريرة من تشيلويل، لكن ريد تصدى بقدمه للتسديدة بالدقيقة الرابعة.

وتألق حارس فولهام ألفونس أريولا في الدقية التاسعة، عندما أبعد ببراعة تسديدة متابعة جيرو لعرضية مونت المنخفضة. وبعدها بأربع دقائق، أطلق تشيلويل تسديدة نحو المدرجات الخالية.

وهدد فولهام مرمى تشيلسي للمرة الأولى في الدقيقة 17، عندما ارتدت محاولة لوكمان من تياجو سيلفا، وعاد أريولا ليتألق مجددا، من خلال إبعاده تسديدة زياش في الدقيقة 23.

وأوشك تشيلسي على افتتاح التسجيل في الدقيقة 25، عندما أبعد دفاع فولهام عرضية تشيلويل، لتصل الكرة إلى مونت الذي سددها قوية لتهز عارضة المرمى.

وواصل تشيلسي مسلسل إهدار الفرص، عندما نفذ زياش ركلة ركنية، ارتقى لها روديجر فوق الجميع ليتابعها برأسه، بيد أن أريولا كان موجودا في المكان المناسب مجددا.

واستغل بوليسيتش كرة مقطوعة من زميله كوفاسيتش خارج منطقة الجزاء، ليسدد بعيدا عن المرمى في الدقيقة 32، ورد فولهام في الدقيقة 40، عندما ارتدت الكرة من ركلة ركنية إلى لوكمان الذي سدد فوق العارضة.

وكاد فولهام يتقدم بالنتيجة في الدقيقة 41، عندما تابع كافاليرو تمريرة تيتي فوق المرمى، وحصل روبنسون على البطاقة الحمراء في الدقيقة 44، بعدما عرقلته لأزبيليكويتا بتهور.

استمر أريولا في تألقه ليبعد تسديدة جديدة من زياش في الدقيقة 50، وخلق أينا المساحة لنسيه للتسديد بعد تخلصه من روديجر، لكن كرته علت المرمى في الدقيقة 54.

ولم تشكل تسديدة جديدة من زياش خطرا على مرمى أريولا في الدقيقة 56، ومرت رأسية أزبيليكويتا بجانب القائم إثر عرضية من مونت في الدقيقة 62.

ودخل المهاجم تامي أبراهام إلى تشكيلة تشيلسي بدلا من جورجينيو، ليقابل برأسه عرضية رفعها تشيلويل في مكان وقف الحارس أريولا بالدقيقة 66.

وأجرى تشيلسي تبديلا مزدوجا بإشراك تيمو فيرنر وكالوم هودسون أودوي مكان جيرو وزياش، فجاء هدف الفوز بالدقيقة 78، عنما أبعد أريولا عرضية تشيلويل، لتصل الكرة إلى غير المراقب مونت الذي سدده مباشرة منخفضة في الشباك.

وأجرى باركر 3 تبديلات بعد الهدف، لكن النقص العددي لم يخدم فولهام ضمن مسعاه لتحقيق التعادل في الدقائق العشر الأخيرة، وشق بوليسيتش طريقه في الناحية اليسرى، قبل أن يمرر نحو المندفع أزبيليكويتا الذي أطاح بكرته نحو المدرجات في الوقت بدل الضائع.

وأهدر فيرنر فرصة خرافية للتسجيل في اللحظات الأخيرة، عندما وصلت إليه الكرة إثر هجمة مرتدة، ليتقدم بها وينفرد بالحارس ويسدد بجانب القائم البعيد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
P