الأخبارالدوري الألماني

بينيامين بافارد ينضم لقائمة المصابين بفيروس كورونا

0
(0)

طعنة كورونا تسقط فليك بين 3 خيارات صعبة

يغيب بينيامين بافارد، نجم بايرن ميونخ، عن مباراة فريقه أمام مضيفه آينتراخت فرانكفورت، اليوم السبت، بالجولة 22 من الدوري الألماني.

وانضم الدولي الفرنسي لقائمة المصابين بفيروس كورونا رفقة زميله الألماني توماس مولر، ليدخل حجرًا صحيًا.

وبحسب شبكة “سكاي سبورت ألمانيا”، فإن غياب بافارد خلق أزمة لمدربه هانز فليك، الذي بات حائرًا في إيجاد البديل المناسب أمام فرانكفورت.

ويريد المدرب الألماني وضع لاعب مناسب في الجبهة اليمنى لسد ثغرة غياب بافارد، نظرًا لتواجد الصربي فيليب كوستيتش في هذا الجانب، وذلك في ظل تألقه اللافت مع فرانكفورت مؤخرا.

ورغم وجود الظهير الفرنسي بونا سار وجاهزيته للمشاركة في المباراة، إلا أن قلة ثقة فليك في قدرته على إيقاف كوستيتش تبقى حائلًا أمام ظهوره في التشكيلة الأساسية.

ولم يقدم سار الأداء المنتظر منه حتى الآن مع الفريق البافاري، لا سيما خلال مشاركته في المباراة التي انتهت بالتعادل (3-3) مع أرمينيا بيليفيلد، الإثنين الماضي.

كما لم يظهر صاحب الـ29 عامًا في الكثير من المباريات منذ وصوله إلى ملعب أليانز أرينا الصيف الماضي، حيث اكتفى فليك بمنحه فرصة المشاركة في 4 مباريات فقط بالبوندسليجا.

ويبقى لاعب الوسط الألماني جوشوا كيميتش خيارًا مطروحًا لتعويض غياب بافارد، حيث بإمكان فليك إعادته إلى مركزه الأصلي كظهير أيمن، لا سيما مع عودة ليون جوريتسكا بعد تعافيه من كورونا.

وقد يستعين مدرب البايرن بالثنائي جوريتسكا وخافي مارتينيز أو مارك روكا في وسط الملعب، حال أراد وضع كيميتش بمركز الظهير الأيمن.

وقد يذهب فليك في النهاية لخيار تحويل المدافع الألماني نيكلاس سولي إلى الجبهة اليمنى، وهو الحل الذي لجأ له في 3 مباريات هذا الموسم، أبرزها أمام باير ليفركوزن.

ومن الممكن أن يستقر فليك على هذا الحل، لتفادي فقدان كيميتش في وسط الملعب، ليبقى سولي الخيار الأقرب لسد فجوة غياب بافارد.

 

 

How useful was this post?

Click on a star to rate it!

Average rating 0 / 5. Vote count: 0

No votes so far! Be the first to rate this post.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
P