الأخبارشخصيات رياضية

بطولة استعراضية بمشاركة نادال ودجوكوفيتش استعداداً لأستراليا المفتوحة للتنس

نادال وديوكوفيتش وسيرينا يستعدون لأستراليا المفتوحة ببطولة خاصة

أعلن الاتحاد الأسترالي للتنس اليوم السبت، أن اللاعبتين سيرينا وليامز وناعومي أوساكا ستشاركان في بطولة استعراضية في مدينة أديليد إلى جانب النجمين رفائيل نادال ونوفاك ديوكوفيتش، في إطار الاستعداد لبطولة أستراليا المفتوحة الكبرى التي تنطلق في ملبورن في الثامن من فبراير/شباط المقبل.

وستقام البطولة بمشاركة ثمانية لاعبين في أديليد في 29 يناير/كانون الثاني الجاري، أي قبل أسبوع واحد من انطلاق أولى البطولات الأربع الكبرى للموسم الحالي في ملاعب ملبورن بارك.

وفي وقت سابق، قال ستيف تايلي مدير أستراليا المفتوحة، إن اللاعبتين آشلي بارتي وسيمونا هاليب ستشاركان أيضا في البطولة الاستعراضية في أديليد التي تأكدت أيضا مشاركة بطل أمريكا المفتوحة النمساوي دومينيك ثيم فيها كثالث لاعب.

وستستضيف المدينة أيضا بطولة أديليد الدولية للسيدات في الأسبوع التالي بعد أستراليا المفتوحة، بينما يسعى الاتحاد الأسترالي للتنس لمنح اللاعبات أي فرصة ممكنة للمنافسة في بطولات بعد السفر إلى أستراليا والخضوع لحجر صحي لمدة أسبوعين.

وستقام بطولة كأس اتحاد المحترفين في ملبورن بمشاركة نادال وديوكوفيتش وثيم قبل أستراليا المفتوحة أيضا.

وخلال فترة الحجر سيسمح للاعبين بقضاء 5 ساعات يوميا خارج غرفهم في الفندق لممارسة التدريبات، وأوضح تايلي، أن الإجراءات الصحية ستكون مماثلة في أديليد.

لكن صحيفة سيدني مورنينج هيرالد، قالت إن فندق اللاعبين في أديليد الذي يضم أماكن لممارسة التمرينات الرياضية، سيوفر ظروفا أفضل من تلك المتوفرة في ملبورن.

من جهة أخرى، عبر الفرنسي جيريمي شاردي المصنف 72 عالميا عن عدم رضاه عن البطولة الاستعراضية في أديليد، قائلا إنه يخشى أن يحصل اللاعبون الذين يمضون فترة الحجر في أديليد على مزايا أكثر من هؤلاء الموجودين في ملبورن.

ونقلت صحيفة ليكيب الرياضية الفرنسية عن شاردي، قوله: “سيتمكن هؤلاء اللاعبون من الاستفادة من أماكن ممارسة التدريبات الرياضية الموجودة في الفندق، وسيكون بوسعهم أداء التمرينات خارج الساعات الخمس المسموح بها”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
P