الأخبارالدوري السعودي

النصر يترقب “طرد” خيسوس بقرار برتغالي

0
(0)

النصر يترقب “طرد” خيسوس بقرار برتغالي.. “ضربة آل معمر الكبرى”

لا صوت يعلو داخل نادي النصر، إلا أن هوية المدرب الجديد المنتظر توليه المسئولية الفنية خلال الفترة المقبلة، بعد إقالة البرتغالي بيدرو إيمانويل، لسوء النتائج.

وكان النصر قد عانى من سلسة نتائج سلبية بدأها بالخسارة من الهلال في نصف نهائي دوري أبطال آسيا، ثم التعادل مع الاتفاق والخسارة من الفيحاء والشباب في دوري المحترفين، لتتم إقالة المدرب البرتغالي، وقبول استقالة حسين عبد الغني الذي تولى منصب المدير التنفيذي في النادي.

وكشفت صحيفة “البلاد” مفاجأة مدوية عن مدرب النصر القادم، بعد تأكيدها على وضع البرتغالي خورخي خيسوس المدير الفني الحالي لنادي بنفيكا البرتغالي ضمن أولويات مسلي آل معمر لخلافة مواطنه بيدرو إيمانويل.

ويمتلك خيسوس تجربة فنية سابقة إبان فترة تواجده مدربا لنادي الهلال، استطاع خلالها تقديم مستويات مميزة، نالت إعجاب وإشادة من جميع النقاد والإعلاميين والجماهير.

مستقبل خيسوس مع بنفيكا

تشهد الفترة الحالية توتر في العلاقة بين خيسوس ورئيس النادي البرتغالي روي كوستا، وهو ما يهدد استمرار المدرب في منصبه بعد نهاية عقده في 2022.

وأوضحت “espn” البرازيلية أن خيسوس يرفض حتى الآن التفاوض من أجل تمديد عقده الذي ينتهي في آخر الموسم، خاصة بعد رحيل لويس فيليب الرئيس السابق للنادي البرتغالي.

وتقدم فيليب باستقالته من رئاسة بنفيكا بسبب اتهامه في مخطط فساد كبير، ليترشح نجم منتخب البرتغال السابق روي كوستا للرئاسة ويحسم المقعد لصالحه.

مع تولي كوستا رئاسة بنفيكا، بدأت الأزمات تظهر على السطح في النادي، خاصة أن الرئيس الجديد وخيسوس ليسا صديقين وهو ما يعقد العلاقة بينهما وانحياز كوستا لصف اللاعبين في أزماتهم مع المدرب.

مع ظهور كل هذه الأزمات بين خيسوس وكوستا، وجد الإعلام البرتغالي أن طرد مدرب الهلال السابق من منصبه بات وشيكا، وهو الأمر الذي تترقبه إدارة النصر من أجل بدء مفاوضاتهم وإقناعه بالعودة مرة أخرى إلى الدوري السعودي من بوابة العالمي.

ويعد نادي فلامنجو أبرز العقبات التي ستواجه إدارة النصر في الظفر بخدمات خيسوس، خاصة في ظل الرغبة القوية للنادي البرازيلي في التعاقد معه بعد النجاحات التي حققها في 2019 والتتويج بلقب كوبا ليبرتادوريس وفضية كأس العالم للأندية.

How useful was this post?

Click on a star to rate it!

Average rating 0 / 5. Vote count: 0

No votes so far! Be the first to rate this post.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
P