الأخباررياضات أخرى

أولمبياد طوكيو | رئيس الأولمبية الفرنسية : اللقاح لن يكون ملزما والمشاركين دون تطعين سيواجهون صعوبة

رئيس الأولمبية الفرنسية: تسرعت في توقعاتي بشأن صعوبات الأولمبياد

نُقل عن رئيس اللجنة الأولمبية الفرنسية قوله إن الرياضيين الساعين للمشاركة في أولمبياد طوكيو هذا العام دون تطعيم فيروس كورونا سيواجهون ظروفا في غاية الصعوبة.

ومن المتوقع مشاركة ما يزيد على 15 ألف رياضي في الألعاب التي تنطلق في 23 يوليو/ تموز. وتأجلت الألعاب العام الماضي بسبب كوفيد-19.

وقال توماس باخ رئيس اللجنة الأولمبية الدولية إنه بالرغم من تشجيع الرياضيين على الحصول على التطعيم، فإنه لن يكون ملزما.

وقال ديني ماسيليا رئيس اللجنة الأولمبية الفرنسية إن الرياضيين الذين لن يحصلوا على التطعيم سيجدون “ظروفا في غاية الصعوبة” في طوكيو، رغم تفهمه بأنهم لا يمكن أن يتجاوزوا الدور في توزيع اللقاح.

ونقلت صحيفة ليكيب الرياضية اليومية عن ماسيليا قوله في اجتماع للجنة الأولمبية الفرنسية يوم الإثنين: “بين الآن وموعد الأولمبياد يمكننا أن نفكر في احتمال حصولهم على التطعيم دون معاقبة أناس آخرين”.

ووفقا لصحيفة لوباريزيان، قال ماسيليا إن الرياضيين يجب أن يواجهوا “نوعا من الحجر الصحي” بمجرد وصولهم إلى اليابان وربما يكون من الضروري فحصهم يوميا.

وقال منظمو طوكيو في وقت سابق إن الرياضيين لن يكون عليهم الخضوع إلى حجر صحي 14 يوما مثلما يتعين على جميع القادمين إلى اليابان.

وذكرت لوباريزيان في وقت لاحق يوم الإثنين أن ماسيليا قال إنه “تسرع” في توقع وجود صعوبات ضخمة للرياضيين الذين لم يحصلوا على اللقاح.

ونقلت لوباريزيان عن ماسيليا قوله: “لم أقصد ذلك في الواقع. ليس معروفا إن كانت الألعاب ستقام دون جماهير أو في حضورهم. الأولوية تظل لصحة الرياضيين والشعب الياباني”.

وفي الأسبوع الماضي أبدت اليابان واللجنة الأولمبية الدولية التزامهما بإقامة الألعاب في موعدها هذا العام، في نفي لتقرير صحيفة تايمز البريطانية الذي قال إن الحكومة خلصت في مناقشات خاصة إلى إلغاء الأولمبياد.

ومن المقرر أن تعقد اللجنة الأولمبية الدولية اجتماعا لمجلسها التنفيذي في سويسرا غدا الأربعاء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
P