الأخبارالدوري الإنجليزيشخصيات رياضية

أليسون يقدم واحدة من أسوأ مبارياته مع ليفربول بعدما تسبب فى هدفين بأخطاءه القاتلة

أليسون يعيد ليفربول لعصر كاريوس.. وفودين يدخل التاريخ

قدم أليسون، حارس ليفربول، واحدة من أسوأ مبارياته رفقة الريدز، وذلك أمام مانشستر سيتي على ملعب الأنفيلد، في قمة مباريات الجولة رقم 23 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وتغلب السيتي على ليفربول بنتيجة (4-1)، وتسبب أليسون في هدفين “الثاني والثالث” بسبب تمريرات خاطئة، افتكها لاعبو السيتي وترجموها إلى هدفين عبر إلكاي جوندوجان ورحيم سترلينج.

وبحسب أرقام “سكواكا”، بات أليسون أول لاعب من ليفربول يرتكب خطأين يتسببا في هدفين سواء في البريميرليج أو دوري أبطال أوروبا، منذ أخطاء لوريس كاريوس الحارس السابق للريدز أمام ريال مدريد، في نهائي دوري الأبطال 2018.

كما سجل فيل فودين الهدف الرابع للسيتي، بفضل صاروخية من داخل منطقة الجزاء، ليصبح أصغر لاعب يسجل ويصنع في مباراة واحدة بالبريميرليج أمام ليفربول في ملعب الأنفيلد، بعمر 20 عامًا و255 يومًا، وذلك بحسب أرقام “أوبتا”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
P