الأخبارالدوري الايطالي

أزمة اقتصادية فى الإنتر بسبب كورونا

أزمة عنيفة تضرب إنتر ميلان

أثر انتشار جائحة كورونا بشكل عنيف على الأوضاع الاقتصادية للأندية، فيما تعاني أندية عملاقة من أزمات اقتصادية عنيفة ومن بينهم إنتر ميلان الإيطالي.

وأشارت صحيفة “لا ريبوبليكا” الإيطالية إلى معاناة إنتر ميلان من مشكلة سيولة مالية تمنعه من دفع رواتب لاعبيه وجهازه الفني، بالإضافة إلى التزاماته تجاه الأندية التي ضم منها لاعبين، مثل ريال مدريد الذي حصل منه على النجم المغربي أشرف حكيمي.
ولفتت الصحيفة إلى أن إنتر ميلان اضطر إلى إعادة التفاوض مع ريال مدريد حول تاريخ تحويل الدفعة الأولى من قيمة الصفقة، إذ نجح الإيطاليون في تأجيل دفع مبلغ 10 مليون يورو قيمة الدفعة الأولى من إجمالي 40 مليون يورو حتى 30 شهر مارس القادم، بينما كان الموعد الأصلي لدفعها ينتهي في ديسمبر الماضي.

ويدين النيراتزوري كذلك برواتب شهري يوليو وأغسطس للاعيه، فيما وعدت الإدارة اللاعبين بالحصول على مستحقاتهم قبل يوم 16 فبراير القادم، كما أكدت لهم أن النادي سيوفي بكافة التزاماته فيما يتعلق بشهري نوفمبر وديسمبر.

وفي حال عدم دفع تلك المبالغ المتأخرة، فإن إنتر ميلان مهدد بتوقيع عقوبة عليه قد تصل إلى خصم نقاط منه في الدوري الإيطالي، حسب القوانين الحالية في إيطاليا، وهو ما يحاول قادة النادي تجنبه بأي ثمن، في الوقت الذي سيعقدون فيه مفاوضات مع اللاعبين بشكل منفرد حول طريقة الدفع لباقي المبالغ التي لا تزال متبقية لهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
P